لنشر عملك بالمدونة Ahmedtoson200@yahoo.com



الثلاثاء، 19 ديسمبر 2017

"حيرة وردة " مسرحية للأطفال بقلم : طلال حسن



حيرة وردة
مسرحية للأطفال
بقلم : طلال حسن

                          قبيل الشروق ، شجيرة ورد ،
                            عليها وردة ، ووردة فتية

الفتية           : آه ، الشمس ..
الوردة         : " تنظر إليها مهمهمة " هم م م م .
الفتية           : يبدو أنها ستشرق الآن .
الوردة         : هذا ما قلته لك البارحة مساء .
الفتية           : أنت محقة .
الوردة         : إنني أكبر منكِ عمراً .
الفتية           : ظننتُ أن الشمس ، إذا غربت ، لن
               تشرق ثانية .
الوردة         : وها هي ستشرق ، كما تشرق صباح
               كلّ يوم .
الفتية           : ليت الشمس لا تغرب .
الوردة         : لتغرب ، يا عزيزتي ، مادامت ستشرق
               ، في اليوم التالي .
الفتية           : آه يا للروعة " تنصت " أسمع أصواتٍ
               عذبة ، تأتي من بعيد .
الوردة         : إنها طيور الغابة ، تحيي الشمس ، وهي
               تشرق من وراء الجبال البعيدة .
الفتية           : فلنحيّها نحن أيضاً .
الوردة         : نحن نحييها بلغتنا الخاصة .
الفتية           : تنظر إليها متسائلة " ....
الوردة         : ستفهم الشمس لغتنا الخاصة ، بمجرد أن
               تشرق .
الفتية           : ها هي تكاد تشرق .
الوردة         : " تشير إلى فراشة " أنظري .
الفتية           : تنظر " آه ، يا للجمال ، كأنها زهرة
               ملونة تطير .
الوردة         : إنها فراشة .
الفتية           : فراشة !
الوردة         : " تلوح للفراشة " عزيزتي .
الفتية           : ليتني فراشة .

                       الفراشة تقترب من شجيرة
                       الورد ، وتحيي الوردتين

الفراشة        : صباح الخير .
الوردة         : صباح النور  ، يا عزيزتي .
الفتية           : أهلاً .. بالفراشة .
الفراشة        : " تلمسها " أهلاً بكِ .
الفتية           : " تقهقه ضاحكة " ها ها ها ..
الفراشة        : " تتراجع قليلاً " ....
الفتية           : ما أخفك .. ها ها ها ..
الوردة         : لا تضحكي هكذا .
الفتية           : ها ها ها .. لا وزن لها تقريباً ..
الفراشة        : هذا ليس مكاني ، فلأمض ِ .
الفتية           : تعالي أرشفي من رحيقي .. ها ها ها ..
               لعل يكون لك وزن ، يمكن أن أحس به ،
               إذا وقفت بين أوراقي .
الفراشة        : " تتجه إلى الخارج " لا أريد رحيقك ،
               إن وزني يكفيني .
الوردة         : أيتها الفراشة ..
الففتية          : " تكف عن الضحك " لا تزعلي ، تعالي
               ، تعالي .

                        الفراشة تخرج مسرعة ،
                          الفتية تلوذ بالصمت 

الفتية           : يبدو أنها زعلت مني .
الوردة         : من حقها أن تزعل .
الفتية           : لكن ما قلته ، كان هو الحقيقة .
الوردة         : وهذا ما زعلها .
الفتية           : لن أزعلها ثانية .
الوردة         : هذا إذا كان هناك ثانية .   
الفتية           : تصمت حزينة " ....
الوردة         : عندما تتكلم إحدانا ، عليها أن تراعي
               مشاعر الآخرين .
الفتية           : لقد زعلت الفراشة مني ، لأني قلتُ
               الحقيقة ، حسن ، هذا درس لي ، لن أقول
               الحقيقة ثانية .
الوردة         : " تهز رأسها " ....

                           تدخل النحلة ، وتقترب
                             من شجيرة الورد

الوردة         : آه النحلة .
الفتية           : " تحدق فيها " النحلة !
الوردة         : إنها تمتص منّا الرحيق ، وتصنع
               العسل .
الفتية           : آه ، فهمت .
الوردة         : " متهللة " أهلاً بعزيزتنا النحلة .
 النحلة         : أهلاً بكِ ، صباح الخير .
الوردة         : صباح العسل ، يا حلوة .
النحلة          : أشكرك " تضحك " الفضل يعود لكِ ،
               ولكل الورود ، التي نزورها .
الوردة         : " تضحك " الذبابة أيضاً تزورنا .
النحلة          : " تضحك " لكنها لا تصنع العسل .
الفتية           : " مترددة " مرحباً ، مرحباً عزيزتي .
النحلة          : " تنظر إليها " مرحباً .
الفتية           : تفضلي عندي ، تفضلي .
النحلة          : " تنظر إلى الوردة " ....
الوردة         : هذه الوردة الفتية ، يا عزيزتي ، لقد
               تفتحت يوم أمس .
النحلة          : إنها مثلك .. جميلة .
الوردة         : أشكركِ ، يا جميلة .
الفتية           : تعالي ، وارشفي من رحيقي ، وسيكون
               أحلى وألذ عسل ، لم تستطيعي أن
               تصنعي مثله حتى الآن .
النحلة          : " تنظر إليها صامتة " ....
الفتية           : تعالي ، تعالي .
النحل          : " تقترب منها مترددة " ....
الفتية           : " بنبرة خطابية " عزيزتي النحلة ، أنت
               أعظم كائن في الغابة كلها .
النحلة          : " تتوقف صامتة " ....
الفتية           : أنت أسرع من الغزال ، وصوتك أجمل
               من صوت البلبل ، وأنت أقوى من الأسد
               ، و ..
النحلة          : " تقاطعها " كفى .
الفتية           : " تصمت مصدومة " ....
النحلة          : أنتِ كاذبة ، أنا أعرف نفسي ، إنني
               نحلة وكفى .
الفتية           : " تدمع عيناها " عفواً ، أردت أن ..
النحلة          : " تتراجع مبتعدة " يبدو أنني أخطأت
               ثانية .
النحلة          : " تخرج مسرعة " ....
الفتية           : " للوردة " أردت أن أمتدحها .
الوردة         : " تهز رأسها " ....
الفتية           : آه ، ما العمل ؟

                        تدخل الأم وطفلتها ،
                       الطفلة ترى الشجيرة

الطفلة          : " تصيح فرحة " ماما ، ورد .
الأم            : آه ، ما أجمله .
الطفلة          : " تمد يدها للفتية " سأقطف هذه الوردة
               الجميلة .
الأم            : " تسرع إليها " لا ، يا بنيتي ، لا ، لا ..
الطفلة          : " محتجة ومتوسلة " ماما .
الأم            : ستبقى جميلة ، فواحة ، إذا تركتها في
               مكانها ، وإذا قطفتها ، ستذبل و ..
الطفلة          : أنا أريدها أن تبقى جميلة ، فواحة "
               تسحب يدها " لأتركها في مكانها ، كما
               قلتِ ، يا ماما.
الأم            : " تعانق طفلتها " أنت وردتي الجميلة ،
               الفواحة ..
الطفلة          : " تكركر فرحة " ....
الأم            : " تقبلها " سأقطف قبلة من هذا الخد ..
الطفلة          : " تكركر فرحة " ماما .
الأم            : " تقبلها من الخد الآخر " ولكي لا
               يزعل هذا الخد ، سأقبله أيضاً .
الطفلة          : ماما ، أسمع بابا ينادينا من الداخل .
الأم            : لنذهب إليه إذن ، هيا .

                           الأم تمسك بيد الطفلة ،
                         وتمضيان معاً إلى الخارج
الفتية           : آه .
الوردة         : يبدو أن هذه الطفلة قد أعجبتك .
الفتية           : جداً ، جداً .
الوردة         : لكني لم أسمعكِ تتكلمين .
الفتية           : لقد تكلمت .
الوردة         : " تنظر إليها مندهشة " ....
الفتية           : لم أتكلم معها ، كما تكلمت مع الفراشة
               أو النحلة ، لقد تعلمت الدرس ، سأجعل
               شذاي وألواني يتكلمان عني دائماً .
الوردة         : " تهمهم مبتسمة " هم م م م .

                           الوردة الفتية تميل على
                            الوردة مبتسمة فرحة

                                        إظلام

                                      27 / 4 / 2014

                        





هناك 4 تعليقات:

cleaning service يقول...

شركة امست للتنظيف
شركة امست للنظافة
شركة امست للتنظيف بالقطيف
شركة امست للتنظيف بالدمام

شركة امست لمكافحة الحشرات
شركة امست لرش المبيدات
شركة امست لمكافحة الحشرات بالقطيف
شركة امست لمكافحة الحشرات بالدمام

cleaning service يقول...

شركة المثالية لمكافحة الحشرات بالاحساء
شركة المثالية لمكافحة الحشرات
شركة المثالية لمكافحة الحشرات بالدمام
شركة المثالية لمكافحة الحشرات بالخبر
شركة المثالية لمكافحة الحشرات بالجبيل
شركة المثالية لمكافحة الحشرات بالقطيف


شركة ورس لمكافحة الحشرات
شركة ورس لمكافحة الحشرات بالاحساء
شركة ورس لرش المبيدات

cleaning service يقول...

شركة المثالية للتنظيف بالقطيف
شركة المثالية للنظافة الشاملة
شركة المثالية للتنظيف بجدة

شركة تنظيف منازل بالقطيف
شركة تنظيف كنب بالقطيف
شركة تنظيف خزانات بالقطيف
شركة كشف تسربات المياه بالقطيف

شركة طيوب لتسليك المجاري
شركة طيوب لتسليك المجاري بالجبيل
طيوب للمجاري
شركة طيوب لتسليك المجاري بالدمام
شركة طيوب لتسليك المجاري بالقطيف

cleaning service يقول...

شركة ماسة لمكافحة الحشرات
شركة ماسة لمكافحة الحشرات بالدمام
شركة ماسة لمكافحة الحشرات بالرياض
شركة الماسة لمكافحة الحشرات
شركة ماسة لرش المبيدات
شركة الماسة لرش المبيدات