لنشر عملك بالمدونة Ahmedtoson200@yahoo.com



السبت، 13 نوفمبر، 2010

سماء، قصة للأطفال بقلم نوركرليكا إيفرسون

سماء
بقلم / نوركرليكا إيفرسون
ترجمة / محمد عاشور هاشم

ذهب توم ونيسان إلى المطبخ .
سألهما الجد :
- أتريدان فطورا تركيا أم أمريكيا ؟
بالأمس ، تناولا فطورا أمريكيا .
سلطانية كبيرة من الحبوب باللبن .
هذا الصباح أرادا أن يتناولا فطورا تركيا .
قام الجد بتجهيز المائدة مع الطفلين .
حملت نيسان أدوات المائدة الفضية والزجاجات .
وأحضر توم الخبز والبيض المسلوق .
وبمجرد أن جلس كل منهما على مقعده ، أقبل طائر صغير ، ذو ريش أخضر طويل .
في البداية قفز الطائر الأخضر على رأس نيسان ، ثم نزل بعد ذلك إلى المائدة .
أخبرت نيسان توم أن هذا الطائر يخص جدتها .
في كل صباح يأتي ويتناول الفطور معهم .
حتى لقد كان له طبقا ورديا من الزجاج خاصا به .
البنت وضعت بعضا من فتات الخبز في الطبق .
سألهما الجد ، ماذا يريدا أن يشربا .
قال توم :- من فضلك ، كوبا من اللبن .
وقالت نيسان :- كوبا من شاي المحبب ، فحلقي ملتهب .
الفتاة الصغيرة وضعت شريحة من الليمون ، على شايها المحبب ، وشربته .. حينما يؤلمها حلقها ، فهي تشرب ، في العادة ، شايا عشبيا . إما شاي ( ليندين ) أو شاي ( ساج ) .
سألت نيسان توم :
- هل تعرف قاعدة الألوان السبعة لجدتي ؟
لم يكن توم على علم بهذه بالقاعدة .
شرحت نيسان له :
- وجبة الإفطار - على مائدتنا - يجب أن تحتوي سبعة ألوان من الطعام .
نظرت إلى الأطباق وبدأت في عدّها .
- الأبيض هو اللبن .
والأسود الزيتون .
أما الأحمر فالطماطم .
نظر توم إلى المائدة ، ثم قال :- بل لدينا أكثر من سبعة ألوان .. فهناك التفاح الأخضر ، و اليوسفي البرتقالي ، ومربى الفراولة الوردية ، والليمون الأصفر ، وخبز القمح البني ، والزبد ذو اللون الأصفر الفاتح .
حينما كانا يتناولان الفطور ، أظلمت الدنيا ، وبدأت السحب الداكنة تتجمع .
وعندما انتهيا من فطورهما نظرا من النافذة . كانت السماء قد بدأت تمطر .
نظرا معا إلى الشارع . فشاهدا العربات والأتوبيسات و الشاحنات ، رأيا الناس يحملون المظلات .
كانت هناك قطة سوداء كبيرة تحاول الهرب من الأمطار . إنهما يعرفان أن القطط لا تحب البلل .
كانت هناك شاحنة شركة نقل زرقاء تركن في الطريق .
وكانت بعض الصناديق القليلة ما تزال موجودة على الأرصفة .
قفزت القطة السوداء بداخل صندوق كبير ، مختبئة من المطر . أتى الشيّال ورفع الصندوق ، وحمله إلى مبنى جديد ، دون أن يرى الذيل الأسود للقطة المحمولة .
ضحك توم ونيسان عندما شاهدا ذلك .
نظر توم إلى السماء ، فرأى العديد من السحب ذات الأشكال المختلفة .
أشار لنيسان نحو السماء ، وقال :
- هل ترين قوس قزح المحدودب ؟
كانت نيسان ترى قوس قزح المحدودب لأول مرة ، لهذا فقد كانت منبهرة للغاية .
راحت تنظر وقتا طويلا إلى الألوان الجميلة .
كان قوس قزح كبيرا للغاية .
قام توم ونيسان بعَدّ ألوان قوس قزح . الأحمر والأصفر والأخضر والأزرق و الأرجواني .
لقد رأى توم كثيرا من قوس قزح من قبل .
قال توم لنيسان :
- أغلقي عينيكِ بسرعة .. وتمنيْ أمنية .
وفي الحال تمنت نيسان أمنية .
فهل تعرفون أمنيتها .

( تمت )

ليست هناك تعليقات: